96DEGREE - الإنذار بالمخاطر


يعتبر تداول الأموال بنظام الهامش وصفقات (العقود مقابل الفروقات) من الصفقات المضاربة وهي رافعة مالية عالية تحمل بشكل ملحوظ الكثير من المخاطر أكثر من الاستثمارات الغير موجهة كالأسهم. يجب عليك ألا تستثمر في تداول الأموال بنظام الهامش وصفقات (العقود مقابل الفروقات) إلا إذا كنت على إدراك تام لطبيعة تداول الأموال بنظام الهامش وصفقات (العقود مقابل الفروقات) بالوجه الصحيح والتعامل مع المخاطر المصاحبة لها. يجب الحصول على التسعيرات المالية والقانونية وغيرها من الاستشارات الفنية قبل الدخول إلى تداول العملات بنظام الهامش أو صفقات العقود مقابل الفروقات لضمان ملائمته لأهدافك واحتياجاتك وظروفك

لا نصيحة

أي آراء تقدم من قبلBPT social (بما في ذلك موقعها على شبكة الانترنت والممثلين) هي عامة في طبيعتها ولا تأخذ بعين الاعتبار الظروف المالية التي تتعامل معها. قبل اتخاذ قرار الاستثمار بناء على ما سبق، تحتاج إلى النظر في ما إذا كانت النصيحة مناسبة للظروف المالية الشخصية الخاصة بك. وهذا قد يعني أن عليك طلب المشورة الشخصية من ممثل مخول لتقديم المشورة الشخصية.

مخاطر التداول عبر الانترنت

يجب أن تكون مسؤول عن توفير والحفاظ على الوسائل التي يمكن من خلالها الوصول إلى منصة التعاملات الالكترونية، والتي قد تشمل سبيل المثال لا الحصر جهاز كمبيوتر شخصي، مودم والهاتف أو خط وصول آخر. في حين أن الإنترنت وشبكة الويب العالمية موثوقة عموما، قد يؤخر أو يمنع الوصول إليها مشاكل تقنية أو غيرها من الشروط. إذا كنت غير قادر على الوصول إلى الإنترنت، وبالتالي،الموقع الإلكتروني لBPT social ، وهذا يعني أنك غير قادر على نسخ التداول من عضوBPT social عندما ترغب وبالتالي تكبد الخسائر نتيجة لذلك. نحن غير مسؤولون عن فشل او خلل الاتصالات أو التأخر عند التداول عبر الانترنت.

الرافعة المالية

هناك إمكانية كبيرة في الحصول على رافعة مالية عالية في عقود التعاملات في تبادل الأموال بنظام الهامش بسبب متطلبات الهامش الصغيرة التي باستطاعتها العمل ضدك كما العمل لصالحك. ان استخدام الرافعة المالية يمكنها ان تؤدي الى خسائر كبيرة كما ارباح كبيرة. تأثير الرافعة المالية هو انه حتى التذبذب الطفيف في السوق قد يعني مكاسب كبيرة عندما تكون هذه التقلبات في صالحك ولكن هذا قد يعني ايضا خسائر كبيرة اذا كانت هذه التقلبات ضدك.

تقلبات السوق

تخضع أسواق العملات الأجنبية لكثيرمن التأثيرات التي قد تؤدي إلى تقلبات أسعار العملات السريعة وتعكس الأحداث غير المتوقعة أو التغيرات في الظروف مع نتيجة حتمية الوجود لتقلبات السوق.


وبالنظر إلى المستويات المحتملة للتقلبات في أسواق صرف العملات الأجنبية فإنه من المستحسن ان ترصد صفقاتك عن كثب مع وسيطك في جميع الأوقات. أسواق العملات الأجنبية متقلبة للغاية ويصعب جدا التنبؤ بها بسبب هذا التقلب, بالإضافة إلى فارق سعر البيع والشراء الذي يضيفه الوسيط الخاص بك إلى جميع الحسابات وتحديد الأسعار, وليس هناك عقود تعاملات لتبادل الأموال بنظام الهامش يقدمها وسيطك او يقدمها أي مزود خدمات مالية قد يتعين النظر فيها باعتبارها تجارة آمنة.

تتضمن جميع أسواق المشتقات المالية المخاطر وليس هناك استراتيجية للتداول التي تمكنا من الحد منها. بإمكانك فقدان كل الهامش الأولي الذي أودعته للافتتاح أو الحفاظ على صفقة التداول بنظام الهامش.

في الحالات التي تتم فيها المضاربة نقترح عليك بأن لا تخاطر بأكثر من رأس المال الذي يمكنك تحمل خسارته.

وهناك قاعدة عامة جيدة وهي بأن لاتضارب أبدا برأس المال الذي أذا ماخسرته سيؤدي إلى تغيير مستوى معيشتك.